إعلان
تربية الأطفال

كيفية مساعدة الطفل على تكوين صداقات ؟

إعلان

إذا لم يبدأ طفلك فى تكوين صداقات مثل الأطفال الآخرين في نفس العمر ، فقد يحتاج فقط إلى بعض التدريب وممارسة بعض الوقت على المهارات الاجتماعية البسيطة.
 
تشكو الكثير من الامهات ان ابنائهم غير اجتماعين وغير قادرين على تكوين صداقات بسهولة وفى الواقع ان هذه ليست مشكلة الاطفال بل هى مشكلة ناتجة عن طريقة تربية الاطفال الخاطئة فهناك بعض اساليب تربية الاطفال التى تتبعها الامهات للاسف تتسبب فى جعل الطفل يملك شخصية انطوائية غير قادرة على تكوين صداقات او اقامة حياة اجتماعية صحيحة
 
ولذلك من الخطا القول ان الطفل يملك شخصية خجولة وانطوائية بطبعه فالمهارات الاجتماعية مهارات مكتسبة يتعلمها الطفل عن طريق طرق التربية الصحيحة ولذلك سوف نحاول فى السطور المقبلة ان نتعرف على كيفية واقامة حياة اجتماعية سوية .
 
مساعدة الطفل على تكوين صداقات
 
نقدم لك هذه النصائح لمساعدتك في تقييم الموقف وإعطاء طفلك دفعة من الثقة التي يحتاجها بشدة في التعامل مع المواقف الاجتماعية
 
 

كيفية مساعدة الطفل على تكوين صداقات

 

1- عدم فرض الصداقات على الطفل :

تخشى الام كثيرا على الطفل من كونه انطوائى وغير قادر على تكوين صداقات فتبدأ بفرض صداقات على الطفل مثل اجباره على اللعب مع ابناء صديقاتها وفى الواقع هذا خطأ فادح فى تربية الاطفال فغير انه يشعر الطفل بعدم القدرة على الاختيار الى انه ايضا يجعل الطفل غير قادر على تكوين حياة اجتماعية لانه اعتاد ان تختار له والدته اصدقائه ولذلك فأن افضل وسائل التربية تقول انه لايجب فرض صداقات على الاطفال من قبل الاب او الام واعطاء الطفل فرصة وبعض الوقت لكى يكون بنفسه صداقاته .
 

2- اشتراك الطفل فى العاب جماعية ونشاطات :

اقحام الطفل فى نشاطات تعتمد على المشاركة وجعله يمارس العاب ورياضات جماعية كلها طرق ووسائل تساعد الطفل على تكوين صداقات كما انها تسهم فى تربية الاطفال بشكل صحيح وتعليمهم التعاون والمشاركة حيث يجد الطفل فى هذه النشاطات اطفال من عمره تجمعهم نفس الاهتمامات وقادرين على فهم بعضهم البعض ومن هنا سوف يكون الطفل صداقات ويقيم علاقات اجتماعية جيدة .
 

3- الاهتمام بالكيف وليس الكم :

هناك اعتقاد سائد لدى الامهات ان كلما كان اصدقاء الطفل كثيرين فهو بذلك شخصية اجتماعية وقادرة على تكوين صداقات ولكن هذا خاطئ فمن المهم ان يكون لدى الطفل صداقات جيدة حتى وان كانت قليلة تساهم فى بشكل صحيح اما وجود اصدقاء كثر غير جيدين ولاتجمعم مع الطفل اهتمامات ومختلفين فى اساليب التربية والنشاة فأن ذلك يضر بكل القواعد والاسس التى تم عليها ولذلك فأن وجود صديق واحد جيد تم اخضاعه لنفس اساليب افضل بكثير من امتلاك اصدقاء كثر غير جيدين .
 

إعلان

4- بالقدوة :

الصفات الانطوائية او الاجتماعية ليست صفات وراثية يرثها الطفل من والده او والدته ولكنها صفات مكتسبة يكتسبها الطفل عن طريق التربية وطبيعة النشأة التى وجد فيها ولذلك فأن الاب والام هم القدوة التى يتحتذى بها الطفل واذا وجد انهم يملكون صداقات ولديهم القدرة على اقامة حياة اجتماعية فسوف يحاول تقليدهم فى ذلك وبالتالى سوف يكون قادر على تكوين صداقات بنفسه قدوة بوالده ووالدته وهذه احد اعظم طرق تربية الاطفال التى تؤتى نتائج مبهرة .
 
تعليم الطفل المهارات الاجتماعية من الصغر عن طريق التربية امر غاية فى الاهمية لان غرس هذه الصفات فى الصغر سوف يساهم فى تشكيل شخصية الطفل وان يكون شخصية اجتماعية وتملك مهارات الذكاء الاجتماعى فى الكبر .
 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق