صحة ورياضة

الرياضة للحوامل أهميتها وضوابطها

الحمل هو مرحلة جميلة ومهمة في حياة المرأة، ويعتبر النشاط البدني أثناء الحمل أمراً مهماً لصحة الأم وصحة الجنين، فعلي الرغم من ان بعض النساء (خصوصاً في العالم العربي) يعتقدون انه يجب علي المرأة الحامل ان تبقي في راحة تامة، وايضاً رغم أن الرياضة للحوامل قد تبدو مخيفة لبعض النساء، إلا أنها يمكن أن تكون آمنة ومفيدة إذا تم تنفيذها بشكل صحيح ومع مراعاة بعض الإرشادات والتوجيهات مع الطبيب المتابع للحالة ومع المتخصصين في الرياضة للحوامل.

الرياضة للحوامل أهميتها وضوابطها


فوائد الرياضة للحوامل:

الرياضة للحوامل مفيدة جداً في كافة مراحل الحمل، فهي تساعد المرأة الحامل من الناحية النفسية والبدنية والصحية، كما ان الدراسات الحديثة اثبتت ان الرياضة للحوامل مفيدة في تسهيل عملية الولادة الطبيعية، لذلك فإن لممارسة الرياضة للسيدات الحوامل في مختلف المراحل فوائد عديدة تستعرضها جنتي
أبرزها:

1- تحسين الصحة العامة

الرياضة للحوامل تساعد في تحسين الصحة العامة في كافة مراحل الحمل، فهي تحسن اللياقة البدنية وتساهم بشكل كبير في تحسين اللياقة القلبية (أداء القلب)، كما تساعد في تحسين المهام العضلية، وتساعد علي تقوية العظام والحماية من امراض الخشونة.

2- تخفيف الآلام والتوتر

الرياضة للحوامل تساعد في تخفيف الآلام الناتجة عن الحمل بسبب اتساع عنق الرحم او تمدد الرحم في الثلث الثاني من الحمل من الشهر الثالث الي السادس، كما ان الرياضة للحوامل تساعد علي تخفيف التوتر والقلق الناتج عن الحمل.

3- تعزيز النوم

ممارسة تمارين الرياضة للحوامل بانتظام يساهم بشكل كبير في التخلص من الأرق اثناء شهور الحمل، فهي تسمح للجسم بالاسترخاء اثناء النوم، مما يجعلها تساعد في تحسين نوم الحامل وتخفيف القلق.

4- تحسين المزاج

الرياضة للحوامل تساهم بشكل كبير في تحسين المزاج والتخلص من الاضطرابات والضيق، فهي تساعد في إفراز هرمونات السعادة مثل (السيروتونين – الإندروفين – الدوبامين – الأوكسيتوسين) مما يساهم في التغلب علي المزاج الغير جيد الذي قد ينتج بسبب الحمل، ويساعد علي تحسين المزاج.

الرياضة للحوامل أهميتها وضوابطها-02


احتياطات الرياضة للحوامل:

على الرغم من الفوائد العديدة التي تحققها الرياضة للحوامل، إلا أنه من الضروري اتخاذ بعض الاحتياطات اثناء ممارسة الرياضة في المراحل المختلفة من الحمل، للحفاظ على سلامة كلاً من الحامل والجنين.
الحوامل ينبغي عليهن أخذ رأي الطبيب المختص بمتابعة الحمل او متخصصين الرياضة للحوامل قبل ممارسة الرياضة، ثم يمكنهم تحديد الأنشطة البدنية المناسبة والمسموح بها، وتقدم (جنتي) بعض الأنشطة البدنية المناسبة للحوامل والتي تشمل:

1- المشي

المشي يعتبر مناسباً كنوع من الرياضة للحوامل، فالمشي من الأنشطة البدنية الآمنة والمفيدة للحوامل.

2- السباحة

السباحة ايضاً تعتبر من الرياضات المناسبة جدا للحوامل، حيث تسمح السباحة بتمارين خفيفة في المساعدة علي تقوية العضلات وتخفيف الضغط عن الجسم ودفع التوتر ومشاكل النوم عن الحامل.

3- تمارين اليوغا

اليوغا تساعد في تحسين مرونة الجسم، وخصوصاً للسيدات الحوامل، كما تساعد علي التوازن وإرخاء الجسم والعقل للسيدة الحامل.

4- التمارين الهوائية

تعتبر التمارين الهوائية مثل ركوب الدراجات الهوائية من أنواع الرياضة للحوامل المناسبة، لكن يجب التأكد من عدم بذل المجهود بشكل زائد قد يؤدي الي الاضرار بالحمل والمرأة الحامل.

التمارين الهوائية للحوامل
التمارين الهوائية للحوامل

بعض النصائح والارشادات المهمة أثناء ممارسة الرياضة للحوامل:

هناك بعض النصائح والارشادات لممارسة الرياضة للحوامل، والتي يتوجب علي الحوامل اتباعها لضمان سلامتهم وسلامة الجنين، بالإضافة الي الاستشارات الطبية بشكل منتظم، ومن اهم النصائح:

  1. البقاء متركزة على تنفيذ الأنشطة البدنية التي تناسب حالتها الصحية والجسدية، والابتعاد تماماً عن الأنشطة او الرياضات التي قد تعود بالسلب علي الحامل او علي الحمل نفسه.
  2. يجب ان تحرص المرأة الحامل علي تجنب المجهود الزائد اثناء ممارسة الرياضة، وايضاً تجنب التعب الشديد والإجهاد سواء اثناء ممارسة الرياضة للحوامل او اثناء القيام بالمهام المنزلية اليومية.
  3. ارتداء الملابس الرياضية المناسبة والمريحة، فمن الموصي به اثناء الرياضة للحوامل ارتداء ملابس مريحة تسهل القيام بالحركات الرياضية حتي لا تسبب ضغطاً علي الجسد، بالإضافة الي حذاء طبي ملائم حتي لا يسبب الام الظهر او العظام للمرأة الحامل.
  4. البقاء متركزة على النشاطات البدنية او أنواع الرياضة للحوامل التي لا تتسبب في الوقوع والسقوط، فهذا النوع من الرياضات التي تحتوي شيئاً من الخطورة قد يسبب الام شديدة للحامل في حال وقوع هذا الخطر، وربما قد يصل الامر الي الإجهاض اذا كان السقوط عنيفاً.

رياضة الحوامل


مخاطر الرياضة للحوامل:

علي الرغم من اعتقاد الكثير من الناس أن الحمل يجعل المرأة عاجزة عن ممارسة الرياضة للحوامل، إلا أن هناك العديد من النساء الحوامل اللواتي يفضلن البقاء نشيطات وممارسة الرياضة أثناء فترة الحمل، ولكن يجب مراعاة أن هناك مخاطر محتملة لممارسة الرياضة أثناء الحمل قد تؤثر على صحة الأم والجنين.

أحد أبرز المخاطر التي قد تواجهها المرأة الحامل أثناء ممارسة الرياضة هو ارتفاع مستويات الإجهاد في الجسم، فعلى الرغم من أن الرياضة تعتبر فعالة في الحد من الإجهاد، إلا أن الحمل الزائد قد يجعل الجسم أكثر عرضة للإجهاد بسبب الزيادة في الاحتياجات الغذائية والأكسجينية للجسم من أجل دعم نمو الجنين.

بالإضافة إلى ذلك يمكن أن تزيد ممارسة الرياضة بشكل مفرط فوق الحد المناسب للمرأة الحامل من مستويات الإجهاد، وتزيد من خطر الإصابة بصداع أو انخفاض ضغط الدم وغيرها من الآثار الجانبية الضارة.

من جانب آخر يمكن أن تزيد ممارسة الرياضة الشديدة خلال فترة الحمل من خطر الإصابة بالإصابات الجسدية مثل السقوط، وبما أن الحامل تكون أكثر عرضة للإصابة بسبب زيادة الوزن وتغير مركز الجاذبية في الجسم، فإن بعض أنواع الرياضة مثل الركض الشديد والعنيف أو رفع الأثقال ذات الأوزان العالية يمكن أن يؤدي إلى إصابات في العضلات والمفاصل والأربطة.

ملحوظ أيضاً أن ممارسة الرياضة الشديدة خلال الحمل يمكن أن تزيد من مخاطر حدوث حالات الولادة المبكرة، حيث أظهرت الدراسات أن النساء اللواتي يمارسن الرياضة الشديدة خلال الحمل قد يكون لديهن مخاطر أعلى للإصابة بالولادة المبكرة، وهذا يعود إلى الإجهاد والتأثير السلبي على النظام الهرموني في جسم المرأة الحامل الذي يؤثر على مدى استقرار الحمل.

وبالإضافة إلى ذلك ينبغي على النساء الحوامل أن يكونن حذرات عند ممارسة الرياضة في درجة الحرارة المرتفعة مثل الأماكن التي تحتوي علي مدفأة او خلال فصل الصيف، حيث يمكن أن تؤدي الحرارة الزائدة إلى زيادة خطر الإصابة بالجفاف والتعرق الزائد، مما يمكن أن يؤدي إلى تأثير سلبي على صحة الأم والجنين.

اهمية الرياضة للحوامل


في الختام يجب على الحوامل أن يأخذن في اعتبارهن مخاطر ممارسة الرياضة للحوامل خلال فترة الحمل والتحدث مع أطبائهن قبل البدء في أي نوع من التمارين الرياضية، وينبغي أن تكون الرياضة التي تمارسها الحوامل معتدلة وخفيفة وتحت إشراف متخصص لتجنب أي مخاطر تأثيرها على صحة الأم والجنين.

وبشكل عام الرياضة للحوامل يمكن أن تكون آمنة ومفيدة إذا تم ممارستها بشكل صحيح ومع مراعاة بعض الإرشادات والتوجيهات، الحمل ليس عائقاً لممارسة الرياضة، بل يمكن أن يكون عاملاً محفزاً لتحسين الصحة والعافية.


موضوعات تهمك:

ملابس شيك للسيدة الحامل

عناية الطبيب بالحامل

عناية الحامل بصحتها، طعام الحامل، الرياضة البدنية في فترة الحمل

ما هي حاجة الحامل اليومية من السعرات الحرارية؟

كيف تحصل المرأة الحامل على استحمام آمن؟!

أهم النصائح التي تتعلق بنوم الحامل

حكة البطن عند الحامل اسبابها وعلاجها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى