بشرتك

أهمية استخدام واقي الشمس في الشتاء

قد يعتقد الكثيرون أن واقي الشمس ضروري فقط في فصل الصيف وعند تعرض الجلد لأشعة الشمس القوية، ولكن الحقيقة هي أن استخدام واقي الشمس في الشتاء أمر مهم جداً للحفاظ على صحة الجلد والحماية من الأضرار الناتجة عن الشمس والظروف الجوية القاسية خلال هذا الفصل.

نعم، أنت مازلت بحاجة إلى وضع واقي الشمس في الشتاء، حتى في فصل الشتاء، عندما تكون الأيام قصيرة وغالبًا ما تختبئ الشمس خلف السحب، لا تزال الأشعة فوق البنفسجية تشع استعدادًا لضرب بشرتك، يرغب معظم الناس في التخفيف من استخدام واقي الشمس في الشتاء لأنهم يعتقدون أنه لمجرد أن الشمس لا تشعر بالحرارة على بشرتهم، فإنهم ليسوا معرضين لخطر الحروق أو أي آثار جانبية أخرى نتيجة التعرض لأشعة الشمس، بغض النظر عن مدى كثافة تلك السحب في الأعلى أو مدى برودة الطقس في الخارج، فإن ما يصل إلى 80% من الأشعة فوق البنفسجية فئة B والأشعة فوق البنفسجية فئة A يمكن أن تسبب خطر الإصابة بالسرطان وشيخوخة الجلد، من الضروري استخدام واقي الشمس كل يوم على مدار العام لضمان بقاء بشرتك خالية من التجاعيد وتقليل خطر الإصابة بسرطان الجلد.

واقي الشمس في الشتاء

في الشتاء، تكون أشعة الشمس أقل شدة مقارنة بالصيف، ولكنها مازالت قادرة على التسبب في تلف الجلد إذا لم يتم حمايته بشكل صحيح، وبالإضافة إلى ذلك، تتعرض البشرة لظروف جوية قاسية في الشتاء مثل الرياح القوية والبرد الشديد، مما يؤدي إلى جفاف الجلد وتهيجه.

لذا، فإن استخدام واقي الشمس في الشتاء يعتبر أمراً ضرورياً للحفاظ على صحة البشرة وحمايتها من التلف.


فوائد استخدام واقي الشمس في فصل الشتاء

إن استخدام واقي الشمس في الشتاء يعتبر أمراً ضرورياً للحفاظ على صحة البشرة وحمايتها من الأضرار الناتجة عن أشعة الشمس وظروف الطقس القاسية، ولذلك، يجب أن يكون واقي الشمس جزءاً أساسياً من روتين العناية بالبشرة في فصل الشتاء، وهيا نتعرف على فوائد استخدام واقى الشمس فى فصل الشتاء بالتفصيل:

أهمية استخدام واقي الشمس في الشتاء

  • حماية الجلد من أشعة الشمس: على الرغم من أن أشعة الشمس قد تكون أقل شدة في الشتاء، إلا أنها لا تزال قادرة على التسبب في تلف الجلد، وبالتالي، فإن واقي الشمس يساعد في حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية التي يمكن أن تؤدي إلى حروق شمسية وتلف الخلايا الجلدية.
  • الوقاية من سرطان الجلد: استخدام واقي الشمس في الشتاء يقلل من خطر الإصابة بسرطان الجلد الناتج عن التعرض المفرط لأشعة الشمس، وبالتالي، يساهم واقي الشمس في الحفاظ على صحة الجلد والوقاية من الأمراض الجلدية.
  • تأخير علامات الشيخوخة: أشعة الشمس تعتبر واحدة من أكبر العوامل المسببة لظهور علامات الشيخوخة المبكرة على البشرة مثل التجاعيد والبقع الداكنة، وعلى الرغم من أن الجلد قد يكون مظلماً في فصل الشتاء، إلا أن أشعة الشمس لا تزال تسبب تلفاً للجلد، ولذلك، فإن استخدام واقي الشمس يساعد في تأخير ظهور علامات الشيخوخة والحفاظ على مظهر البشرة الشابة والصحية.
  • الحماية من ظروف الطقس القاسية: في فصل الشتاء، يمكن أن تتسبب الرياح القوية والبرد الشديد في جفاف البشرة وتهيجها، وبالتالي، يعمل واقي الشمس على حماية البشرة وترطيبها والحفاظ عليها ناعمة ولينة.
  • الحماية من الضوء الأزرق: الهواتف الذكية والأجهزة الإلكترونية الأخرى تنتج أشعة ضوء أزرق قد تكون ضارة للبشرة، واقي الشمس يمكن أن يحمي البشرة من هذا النوع من الضوء ويقلل من تأثيراته الضارة على الجلد.

 


طريقة اختار واقى الشمس المناسب

يُعتبر واقي الشمس أحد أهم مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة التي يجب على كل شخص استخدامها بانتظام، وحتى يتمكن الشخص من الاستمتاع ببشرة صحية وجميلة، يجب عليه أن يختار الواقي الشمسي المناسب له، بحيث يناسب نوع بشرته ويحميها بشكل فعال من أشعة الشمس الضارة.

يعد اختيار الواقي الشمسي المناسب أمراً مهماً جداً، حيث إنه يحدد مدى حماية البشرة من أشعة الشمس الضارة ويؤثر على الطريقة التي يبقى بها الواقي الشمسي على بشرة الشخص، ولهذا فإن من المهم معرفة كيفية اختيار الواقي الشمسي المناسب.

فوائد استخدام واقي الشمس في فصل الشتاء

أولاً، يجب على الشخص معرفة نوع بشرته، فهذا الأمر يؤثر بشكل كبير على نوع الواقي الشمسي الذي يحتاج إليه، على سبيل المثال، إذا كانت بشرة الشخص دهنية، فيمكن أن تحتاج إلى واقي شمسي خفيف وغير دهني، بينما إذا كانت بشرته جافة، فيمكن أن يكون بحاجة إلى واقي شمسي غني بالمرطبات.

كما يجب أيضاً أن ينتبه الشخص إلى درجة حماية الواقي الشمسي (SPF)، حيث يعتبر هذا المعيار مهماً جداً لاختيار الواقي الشمسي المناسب، تتوفر العديد من أنواع الواقي الشمسي بتركيزات مختلفة من SPF، تبدأ من 15 إلى 50 وأكثر، ويجب على الشخص اختيار درجة حماية تناسب نوع بشرته وتعرضه للشمس، فعلى سبيل المثال، من المناسب أن يستخدم الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة أو البشرة الحساسة واقي شمسي بتركيز عالي من SPF، في حين أن الأشخاص ذو البشرة الغامقة قد يستطيعون استخدام واقي شمسي بتركيز أقل.

يجب على الشخص أيضاً أن ينتبه إلى عوامل أخرى تتعلق بالواقي الشمسي، مثل مدى مقاومته للماء والعرق، وقدرته على منع الأضرار الناتجة عن أشعة الشمس المؤذية مثل الأشعة فوق البنفسجية A و B، وكيفية وضعه وتكراره على البشرة.

وبما أن اختيار الواقي الشمسي المناسب للشخص يعتبر خطوة مهمة للحفاظ على صحة وجمال بشرته، فيمكن للشخص استشارة الخبراء في مجال العناية بالبشرة والتجميل من أجل العثور على الواقي الشمسي المناسب الذي يلبي احتياجاته.


أنواع واقى الشمس المناسب:

إن واقي الشمس هو منتج أساسي لحماية البشرة من أشعة الشمس الضارة، فهو يعمل على حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية التي تسبب تلفاً في الجلد وتسرع عملية الشيخوخة، ومع ارتفاع معدلات الإصابة بسرطان الجلد وضرورة البقاء محميين من الشمس، أصبح من الأهمية بمكان اختيار أنواع واقي الشمس المناسب لكل شخص.

تتوفر أنواع مختلفة من واقي الشمس في الأسواق، ولكل نوع خصائصه الخاصة التي يجب أن يأخذ في الاعتبار عند اختيار النوع المناسب وفقاً لاحتياجات البشرة، بعض الأنواع تحتوي على مركبات كيميائية، بينما تعتمد أنواع أخرى على المكونات الطبيعية، في هذا المقال سنتناول أنواع واقي الشمس المختلفة وما يجب أن يأخذ في الاعتبار عند الاختيار.

واقي الشمس الكيميائي:

يحتوي واقي الشمس الكيميائي على مركبات كيميائية تعمل على امتصاص أشعة الشمس وتحويلها إلى حرارة، هذا النوع من واقي الشمس يعتبر فعالاً في حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية، ولكنه قد يسبب تهيجاً للبشرة لدى بعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية، علاوة على ذلك، يمكن أن تحتوي بعض الأصناف على مركبات كيميائية ضارة بالبيئة.

واقي الشمس الطبيعي:

يتكون واقي الشمس الطبيعي من مكونات طبيعية مثل زيوت الأحماض الدهنية وفيتامين E، هذا النوع من واقي الشمس يعتبر خياراً مناسباً للأشخاص الذين يعانون من حساسية البشرة، ولأولئك الذين يرغبون في تجنب استخدام المركبات الكيميائية، ومع ذلك، فإن حمايته ليست طويلة المفعول مقارنة بالواقي الشمس الكيميائي، وقد يتطلب إعادة وضعه بشكل متكرر.

واقي الشمس بمعامل حماية عالي:

تأتي واقيات الشمس بمعاملات حماية مختلفة، حيث يتم تصنيفها وفقاً لقدرتها على حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية، وبشكل عام، فإن واقي الشمس ذو معامل حماية عالي يوفر درجة عالية من الحماية ويوصى باستخدامه في حالات التعرض المباشر لأشعة الشمس مثل السباحة والتنزه في الطبيعة.

واقي الشمس الخالي من الروائح والمواد الكيميائية:

تعتبر هذه الفئة من واقيات الشمس مناسبة للأشخاص الذين يعانون من حساسية للروائح والمواد الكيميائية، فهي تحتوي على مكونات طبيعية وتخلو من الروائح القوية والمركبات الكيميائية القاسية.

في النهاية، يجب أن يتم اختيار واقي الشمس وفقاً لنوع البشرة واحتياجاتها، بالإضافة إلى درجة التعرض لأشعة الشمس، ويوصى دائماً بالتوجه إلى الطبيب أو الصيدلي للحصول على التوجيه الصحيح قبل اختيار واقي الشمس المناسب.


طريقة استخدم واقى الشمس بطريقة صحيحة

في فصل الصيف، يعتبر واقي الشمس أحد العناصر الضرورية للحفاظ على صحة البشرة والوقاية من تأثيرات أشعة الشمس الضارة، ولكن يجب استخدامه بالطريقة الصحيحة للحصول على فوائده الكاملة دون التعرض للمخاطر.

طريقة استخدم واقى الشمس بطريقة صحيحة

  1. يجب اختيار واقي الشمس المناسب لنوع البشرة والاحتياجات الخاصة، هناك أنواع مختلفة من واقي الشمس تناسب البشرة الدهنية، الجافة، الحساسة، أو المعرضة لحب الشباب، من المهم قراءة المكونات ودرجة الحماية للتأكد من أن المنتج يوفر الحماية الكافية.
  2. يجب أن يتم وضع واقي الشمس قبل التعرض لأشعة الشمس بحوالي 15-30 دقيقة ليتمكن من امتصاصه والتأكد من تكوين طبقة حماية فعالة على البشرة، ويجب إعادة وضعه كل ساعتين أو بعد السباحة أو التعرق الشديد.
  3. يجب فرد واقي الشمس بشكل متساوٍ على البشرة، وعدم التقليل من كمية المنتج، يتم وضعه على الوجه، الرقبة، الذراعين، الأيدي، والساقين وذلك لتغطية جميع أجزاء الجسم المكشوفة.
  4. يجب استخدام واقي الشمس بالتزامن مع استخدام القبعات والنظارات الشمسية والملابس المحافظة، لتقليل التعرض لأشعة الشمس بشكل كامل.
  5. بعد التعرض للشمس، يجب استخدام منظف لطيف ومرطب لتهدئة البشرة وترطيبها.

في النهاية، يجب أن يكون تطبيق واقي الشمس جزءاً أساسياً من روتين العناية بالبشرة اليومي، ويجب أن يكون موجوداً في حقيبة السفر والنزهات في الهواء الطلق، باتباع هذه الخطوات واستخدام واقي الشمس بشكل صحيح، يمكن الوقاية من تأثيرات الشمس الضارة والحفاظ على صحة وشباب البشرة لسنوات قادمة.


موضوعات تهمك:

أسباب تؤدئ لجفاف البشرة

أهم المنتجات الطبيعية التى تساعد على ترطيب البشرة

قناع طبيعي لتنظيف المسام وترطيب البشرة

الحصول على وجه ناعم البشرة – ماسك للبشرة

5 أسباب مفاجئة وراء جفاف البشرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى