صحة ورياضة

مرضي السكر وفصل الشتاء

لماذا يعتبر فصل الشتاء صعب علي مرضى السكر؟

السكر في الجسم  يتأثر كثيراً بفصل الشتاء، ويعتبر فصل الشتاء من أصعب الفصول على مرضى السكري، حيث يواجهون العديد من التحديات والمشاكل التي تؤثر على صحتهم وحياتهم اليومية. يعتمد معظم هذه التحديات على التغيرات الجوية التي تحدث خلال فصل الشتاء، مثل درجات الحرارة المنخفضة والأمطار الغزيرة والثلوج. في هذا المقال، سنسلط الضوء على أسباب صعوبة فصل الشتاء على مرضى السكري.

أحد أسباب صعوبة فصل الشتاء على مرضى السكري هو انخفاض درجات الحرارة. عندما تكون درجة الحرارة منخفضة، قد تؤدي إلى تقلبات في مستوى السكر في الدم، مما يزيد من مخاطر الإصابة بحالات هبوط السكر. وبالتالي، يحتاج مرضى السكري إلى مراقبة مستمرة لمستوى السكر في الدم وضبط الجرعات اللازمة من الإنسولين أو الأدوية الأخرى.

مرضي السكر وفصل الشتاء

ثانيا، الأمطار الغزيرة والثلوج  فى بعض المناطق يمكن أن تصعب على مرضى السكري الوصول إلى المواقع التي يحصلون فيها على العلاج والرعاية الصحية. فقد يكون من الصعب بالنسبة لهم الذهاب إلى الصيدلية أو العيادة لتجديد وصفات الأدوية أو الاستشارة مع الطبيب. هذا يمكن أن يؤدي إلى تأخير في العلاج وتدهور حالتهم الصحية.

ثالثا، معظم الناس يفضلون البقاء في الداخل خلال فصل الشتاء، مما يؤدي إلى قلة النشاط البدني وقلة الحركة. وهذا يمكن أن يؤثر سلبا على مستوى السكر في الدم وصحة القلب والأوعية الدموية. فال


كيف يحافظ مرضى السكر علي أنفسهم في فصل الشتاء؟

يعتبر فصل الشتاء من أصعب الفصول بالنسبة لمرضى السكر، حيث يكون عليهم الحفاظ على مستويات السكر في الدم مستقرة ومناسبة. وذلك بسبب تأثير البرودة على جسمهم، وتغير أنشطتهم اليومية، وتغير نمط الأكل والشرب، مما يؤدي إلى زيادة في مستويات السكر في الدم.

للحفاظ على أنفسهم في فصل الشتاء، يجب على مرضى السكر اتباع بعض الإرشادات والتدابير الوقائية التي تساعدهم على الحفاظ على صحتهم ومستويات السكر في الدم. وفيما يلي بعض النصائح التي يمكن لمرضى السكر اتباعها في فصل الشتاء:

  • الاهتمام بالتغذية الصحية: يجب على مرضى السكر الحرص على تناول وجبات متوازنة تحتوي على الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبروتينات. كما يجب عليهم تجنب تناول الطعام الدسم والمقلي والحلويات بكثرة، والحرص على البقاء متوازنين في تفاصيل السكر والكربوهيدرات.
  • النوم الكافي: يجب على مرضى السكر الحرص على الحصول على كمية كافية من النوم في فصل الشتاء، حيث يمكن أن يؤثر نقص النوم على نسب السكر في الدم ويجعل من صعب على الجسم التعامل مع مستويات السكر بشكل جيد.
  • ممارسة الرياضة: الرياضة مهمة لمرضى السكر وخاصة في فصل الشتاء حيث يمكن أن يكون النشاط البدني أقل من العادة. يجب علي مرضي السكر ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والاهتمام بالرياضات الشتوية كالمشي أو السباحة أو الركض داخل الصالات الرياضية، حيث تعمل التمارين الرياضية على خفض نسبة السكر في الدم، وتساعد جسمك على استخدام الأنسولين بشكل أفضل، وتبقيك دافئًا، ويمكنها أيضًا تحسين مزاجك.
  • تجنب الاصابة بنزلات البرد:   عندما تكون مريضًا، يصبح من الصعب السيطرة على مرض السكري لديك.  يجب على مرضى السكر اتباع الاحتياطات اللازمة لتجنب الاصابة بنزلات البرد والإنفلونزا، حيث إنها يمكن أن تؤدي إلى زيادة في مستويات السكر في الدم.
  • الاهتمام بالعناية بالقدمين: يجب على مرضى السكر الاهتمام بالعناية بأقدامهم بشكل خاص في فصل الشتاء، حيث يمكن أن يصبح الجلد جافا بسبب انخفاض درجات الحرارة. عليهم استخدام مرطبات للجلد والحفاظ على جفاف القدمين، وارتداء الجوارب الدافئة والمريحة.
  • الاستماع للجسم: يجب على مرضى السكر الاستماع جيدا لإشارات وأعراض جسمهم والتفاعل معها بشكل مناسب، والتوجه للطبيب في حالة ظهور أي تغيرات غير عادية في مستويات السكر في الدم.

باختصار، يمكن لمرضى السكر الحفاظ على صحتهم في فصل الشتاء من خلال الاهتمام بالتغذية الصحية، والحفاظ على نوم كافي، وممارسة الرياضة بانتظام، وتجنب الإصابة بنزلات البرد، والاهتمام بالعناية بالقدمين. الالتزام بمثل هذه الأساليب يساعد على الحفاظ على مستويات السكر في الدم مستقرة، وتجنب المضاعفات الناتجة عن ارتفاعها أو انخفاضها.


هل يزيد السكر في الجسم في فصل الشتاء؟

إن فصل الشتاء هو فصل البرودة والطقس البارد، وقد يؤدي هذا النوع من الطقس إلى تغيرات في نمط الحياة والتغذية لدى الكثير من الأشخاص. ومن بين هذه التغيرات، هناك اهتمام خاص بزيادة مستوى السكر في الجسم خلال فصل الشتاء.

تعتبر زيادة مستوى السكر في الجسم أمراً شائعاً في فصل الشتاء، ويمكن أن يكون لها تأثيرات سلبية على الصحة إذا لم يتم التحكم بشكل جيد في مستوى السكر في الدم. ففي فصل الشتاء، يميل الكثيرون إلى تناول الطعام عالي السكر والكربوهيدرات لمواجهة البرودة وزيادة الشهية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن النشاط البدني قد يقل بسبب الطقس البارد، مما يؤدي إلى تراكم الدهون وارتفاع مستوى السكر في الجسم.


هناك عدة عوامل تؤدي إلى زيادة مستوى السكر في الجسم خلال شتاء، ومنها:

مرضي السكر وفصل الشتاء

 

التغييرات في نمط الأكل: قد يحدث تغير في نمط الأكل خلال فصل الشتاء، حيث يميل الكثيرون إلى تناول الأطعمة الدسمة والطعام المحمر الذي يحتوي على سكريات عالية. كما أن الرغبة في الطعام تزيد في فصل الشتاء مما يؤدي إلى زيادة تناول الأطعمة الغنية بالسكر.

النشاط البدني الضعيف: يقل النشاط البدني خلال فصل الشتاء بسبب الطقس البارد، مما يؤدي إلى زيادة التراكم الدهني وزيادة مستوى السكر في الجسم.

نقص الفيتامين D: في فصل الشتاء، يميل الكثيرون إلى البقاء في الداخل وقد لا يتعرضون بشكل كافي لأشعة الشمس التي تعتبر مصدرا هاما للحصول على فيتامين D. إن نقص فيتامين D يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الجسم.

إن زيادة مستوى السكر في الجسم خلال فصل الشتاء قد تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة، ومن بينها اضطراب في مستوى السكر، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

للتحكم في مستوى السكر في الجسم خلال فصل الشتاء، يجب اتباع نمط غذائي متوازن وصحي، وتجنب الأطعمة الغنية بالسكر والكربوهيدرات البسيطة. كما ينبغي ممارسة الرياضة بانتظام وتجنب البقاء في الداخل بشكل مفرط. ويجب أيضاً الحرص على تناول الفيتامينات والمعادن الضرورية للحفاظ على صحة الجسم، مثل فيتامين D.

باختصار، يتوجب على الأفراد اتخاذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من زيادة مستوى السكر في الجسم في فصل الشتاء، وينبغي مراجعة الطبيب واستشارته في حالة وجود مشاكل في مستوى السكر في الجسم.


طرق للمساعدة في البقاء بصحة جيدة خلال فصل الشتاء:

مرضي السكر وفصل الشتاء

  • تأكد من حصولك على لقاح الأنفلونزا
  • احصل على 7-8 ساعات من النوم ليلاً
  • اغسل يديك بشكل متكرر
  • إذا مرضت، ابق في المنزل
  • كل جيداً وتذكر أن تحسب الكربوهيدرات في كل الأطعمة التي تتناولها حتى تستطيع أن تحسب جرعة الأنسولين الخاصة بك بشكل صحيح لما تأكله.
  • الحرص على تناول الشوربة التي تحتوي على الكثير من الخضار اللذيذة فى تساعد في إبقائك دافئًا وغالبًا ما تكون خيارات صحية.
  • حافظ على معنوياتك مرتفعة خلال فصل الشتاء، قد يكون البقاء على اتصال مع الأصدقاء أكثر صعوبة. على الرغم من أن الأمر قد يستغرق المزيد من الجهد، إلا أن قضاء الوقت مع الآخرين يمكن أن يساعدك على تجنب اكتئاب الشتاء. إن الحماية من الكآبة الشتوية يمكن أن تساعد في التحكم في نسبة السكر في الدم.

إن اتباع النصائح المذكورة أعلاه (البقاء نشطًا، واحتساب الكربوهيدرات التي تتناولها، والبقاء على اتصال مع الآخرين) سيساعد في الحفاظ على صحة جسمك وعقلك وهذا للجميع وبخصوصاً مرضي السكر استمر على هذه النصائح طوال فصل الشتاء  – وبقية العام أيضًا لتظل بصحة جيدة! ولمزيد من المعلومات يمكن زيارة هذا الرابط هنا


مواضيع تهمك

رؤية شاملة لمرض السكر

طعام مريض السكر والكلي

5 نصائح مهمة لمرضى السكر

الخوخ والمشمش .. لمكافحة البدانة ومرض السكر

أعراض مرض السكر التي تحتاج الى رعاية عاجلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى