إعلان
إعلان
أنتِ وأسرتك

كيف تحافظين على زوجك ولا ينظر لغيرك

إعلان
بسم الله الرحمان الرحيم [FONT=tahoma]حيرة وغيرة تتملك الكثير من الزوجات عندما يرين أزواجهن ينظرون أو يهتمون أو يعجبون بالأخريات، ويتساءلن: ما الذي يدفع الزوج للهروب إلى أخرى؟! [/FONT][/COLOR][FONT=tahoma] الأسباب
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]’لماذا تزوغ عيون الأزواج؟!’،
توجد أسباب عامة من الممكن أن تنطبق على أي حالة، ثم هناك أسباب خاصة مرتبطة بكل حالة
.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]أولا- الأسباب العامة:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]1- نزغ الشيطان: وهذا هو السبب الأساسي.[/I] فهي غريزة مفطور عليها البشر، ومن الشهوات التي يزينها إبليس للبشر؛ فتفتن كل من يبتعد عن منهج الله -عز وجل- وهدايته، ولا ينظر إلى ما عنده سبحانه من حسن المآب: {زُيِّنَ لِلنَّاسِ حُبُّ الشَّهَوَاتِ مِنْ النِّسَاءِ وَالْبَنِينَ وَالْقَنَاطِيرِ الْمُقَنْطَرَةِ مِنْ الذَّهَبِ وَالْفِضَّةِ وَالْخَيْلِ الْمُسَوَّمَةِ وَالْأَنْعَامِ وَالْحَرْثِ ذَلِكَ مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَاللَّهُ عِنْدَهُ حُسْنُ الْمَآبِ}.[1] وهذا مرجعه إلى عدم غض البصر، والنظر إلى المحرمات؛ فتقع الفتنة الإبليسية، وهذا لا يشترط أن تكون الأخرى أجمل من الزوجة، ولكنه تزيين وغواية الشيطان. وكما يقول الحبيب محمد -صلى الله عليه وسلم- لعلي رضي الله عنه: ‘يَا عَلِيُّ، لا تُتْبِعِ النَّظْرَةَ النَّظْرَةَ؛ فَإِنَّ لَكَ الأُولَى وَلَيْسَتْ لَكَ الآخِرَةُ’ [2] .[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]2-العناد:
[/I][/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]فقد تكون مجرد رسالة تمرد للزوج على شك وسلطوية أو تسلط الزوجة على زوجها، وفي هذه الحالة لا يهم الزوج أن تعلم زوجته بسلوكياته؛ بل قد يتعمد أن تعلم ما يفعله.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]3-الهروب:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]فقد يكون ذلك مجرد هروب من واقع أو مشكلة نفسية؛ لمجرد التسرية النفسية فيتمادى الزوج حتى تقع الفتنة.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]4- البحث عن الثقة في النفس:

حيث يلجأ الرجل إلى الأخرى لكسب الثقة بالنفس، ولإثبات أهميته عندما تنال منه زوجته أو تحاول إضعاف شخصيته، أو تحاول هز ثقته بنفسه بإهانته أو التطاول على رجولته
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]5- الفراغ:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]قد يكون الفراغ في الوقت أو الفراغ العاطفي؛ فلا يجد من زوجته الوقت الذي تملأ به حياته، أو لا يجد الاهتمام والرعاية العاطفية؛ فيبحث عنها عند الأخرى ليسعد ولو للحظات، حتى ولو كانت لحظات خادعة.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]6-حب المغامرة:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]بعض الناس قد يستهويهم حب التجربة وحب المغامرة أو المقامرة بحياتهم أو سمعتهم؛ فيبدؤون مشوارًا قد لا تحسب عاقبته
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]7- ضعف الشخصية:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]بعض الرجال يحاولون البحث عن الأخرى التي تشعرهم بالمكانة والود والشعور بالرجولة
.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]8- البيئة والواقع المحيط :
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]سواء المحيط الأسري أو الاجتماعي. فالبيئة الأسرية غير السوية والتفكك الأسري والبعد الفكري والعاطفي بين الزوجين تدفع للملل، والبحث عن الخارجية ولو كانت مزيفة.
والبيئة الاجتماعية الخارجية والممثلة في المجتمعات المفتوحة دون ضوابط أخلاقية من أنسب الأجواء لنشوء العلاقات الخارجية المحرمة، وهواية النظر للأخرى.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]9- التنشئة الأصلية:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]فقد تكون هناك ترسبات دفينة في نفس الزوج، رآها في بيئته الأسرية أو الاجتماعية، فتتراكم على مر السنين لتكون جزءًا من تكوينه الداخلي فتدفعه للتقليد والمحاكاة، وقد لا يدري تفسيرًا لسلوكه الخارجي وهو يواجه من داخله بأفكار دفينة قاتلة، كمن يتحرك ‘بالريموت’.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]10- الانتقام:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]فعندما يتعرض أحدهم لحادث حياتي معين، سواء من زوجته المهملة أو من المرأة عمومًا، فيدفعه ذلك لحب الانتقام من أي امرأة يتخذها كنموذج لمن تسبب في مشكلته، فيرى صورة زوجته في أي امرأة أخرى.[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma] [/FONT][FONT=tahoma]11- لم أزل مطلوبًا:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]وهناك مرحلة خطيرة في حياة الرجل، قد يسمونها ‘مرحلة الثانية’ أو ‘أزمة منتصف العمر’ التي تأتي في العقد الخامس من عمر الرجل؛ فيغامر الرجل ليثبت لنفسه ولزوجته أنه لم يزل مطلوبًا.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]12- عدم الإنجاب:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]فتوجهه غريزة حب البقاء والخلود لأن يبحث عمن تعطيه وتشبع هذه الغريزة.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]13- إهمال الزوجة لنفسها:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]وقد تكون جميلة، ولكنها تحجب جمالها بالإهمال، ولا تحاول أن تعف زوجها؛ فتدفع شريكها المسكين للنظر إلى من تهتم بنفسها، وإلى من تشعر الزوج بأنه يرى أنثى لا خادمة؛ لا يراها إلا بملابس المطبخ ذات الروائح المميزة والطاردة.[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma] [/FONT][FONT=tahoma]14- الهجر والبعد:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]د يكون بعدًا ماديا؛ كسفر الزوج أو سفر الزوجة، وقد يكون بعدًا معنويا فيشعر الزوج بالغربة وهو في بيته وبجواره الزوجة الغريبة.[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma] [/FONT][FONT=tahoma]15- سوء خلق الزوجة:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]وهو من العوامل الطاردة للزوج ليهرب من جحيم اللسان الذي يلسعه كالسوط كلما ناقش أو حاور شريكته سليطة اللسان.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]16- عاشقة النكد:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]وهناك صنف من الزوجات يتفنن في البحث عن الهم والغم والحزن، ويجيد مهارات وفنون التنكيد والتنغيص على عباد الله خاصة زوجها، فيهرب إلى الأخرى ولو لمجرد التنفيس، وغالبًا ما تكون الأخرى من النوع المرح المبتسم، فيلاحظ الفرق فيهرب إليها.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]17- المنَّانة: وهي من الصفات الطاردة للزوج.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]قد يكون المنُّ بالحسب والنسب والمكانة الاجتماعية، ولا تفتأ تذكره بأنها بنت فلان قاهر البحار وصاحب السلطان والصولجان. وقد يكون المن بالمال، خاصة إذا كانت موظفة ولها راتب أو غنية.[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]ثانيًا: الأسباب الخاصة:[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]أما عن الأسباب الخاصة فهي قد تكون:
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]1- أسبابا ظاهرة:[/U] وتستطيع الزوجة أن تستشفها، أو يستطيع أي قريب منهما أن يلاحظها؛ فقد يوجد في الزوج أو الزوجة سبب أو أكثر من الأسباب التي ذكرناها آنفًا
.
[/FONT][/COLOR][FONT=tahoma]2- أسبابا دفينة:[/U] لا يعلمها إلا الله سبحانه ثم الزوج والزوجة. وهذه لا يستطيع أي بشر أن يبوح بها.[/FONT][/COLOR]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. :f1a4ieic:السلام عليكم و رحمة الله و بركاته صحيح ان كل ما جاء في هذا النص صحيح نوعا ما لكن احيانا نجد ان المراة تحاول بشتى الطرق ارضاء زوجها لكنها تعاني هي الاخرى من اللامبالات والاهمال والتسلط من الزوج يعني لا يسعنا ان نقول الا ان السبب الحقيق لسوء معاملة ليس فقط هذه الامور التي ذكرت سالفا انما هو الجهل جهلنا لمعنى الزواج لمعنى الحياة المشتركة لمعنى المودة والمحبة الم يقل النبي الكريم (صلعم )استوصوا بالنساء خيرا و قال ايضا رفقا بالقواريراين نحن من هذا الكلام الطيب و الله لو اخذ به الازواج لعاش اغلبهم في سعادة و شكرا على الطرح

  2. بسم الله الرحمان الرحيم
    سعيده بطلتك الأنيقة اختي شيماء وشكرا ع اضافتك لكن القصد من الموضوع النساء الي تعاني من زوج تكون عينو زائغة الله يبعد عنا هي الفئة وكلامك لا يختلف عليه اثنين الحياة الزوجية مشاركة ومودة ورحمة ويارب يسعد كل الأزواج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى