الرئيسية / تربية الأطفال / كيفية التعامل مع الطفل العصبى والعدوانى ؟

كيفية التعامل مع الطفل العصبى والعدوانى ؟

[FONT=Arial] يتسم الاطفال بالبراءة والوداعة ولكن فى بعض الحالات يكون سلوك الطفل عدوانى الى حد كبير ويكون الطفل عصبى وسريع الغضب وردود افعاله عدوانية للغاية وهذا انحراف فى السلوك له الكثير من الاسباب منها البيئة والوراثية ولكن تربية الطفل بطريقة صحيحة تساعد على علاج الطفل العصبى والعدوانى حيث اننا نجد ان الكثير من الاباء والامهات لايجيدون التعامل مع الطفل العصبى ويكونون سبب فى زيادة سلوك الطفل الطفل العدوانى
والعصبى

ولذلك عند سؤال المتخصصين عن كيفية التعامل مع الطفل العصبى كانت لهم مجموعة من القواعد التى يمكن من خلالها تعديل سلوك الطفل العصبى والعدوانى ومن افضل طرق معاملة الاطفال خاصة الطفل العصبى والعدوانى هى :

كيفية التعامل مع الطفل العصبى

1- المناقشة الهادئة :
دائما ما يردد الاباء سؤال كيف نتعامل مع الطفل العصبى ولكن فى الواقع هذا السؤال اجابته بيد الاباء والامهات حيث ان المناقشة الهادئة المتزنة لها نتائج فعالة للغاية فى تعديل سلوك الطفل والحد من ردود افعاله العدوانية والعصبية فيجب النقاش مع الطفل بهدوء حول افعاله ونتائجها والمخاطر والمشاكل التى تسببها هذه الافعال فهذا النقاش هو خير وسيلة فى علاج الطفل العصبى .

2- تقدير الطفل :
ينتج عادة سلوك الطفل العدوانى بسبب عدم تقدير الاخرين له فنجده دائما ما يحاول ان يرد على عدم التقدير ذلك بافعال عصبية وعدوانية وهنا عند التعامل مع الطفل العصبى والعدوانى يجب تحفيز الطفل وابداء التقدير والاحترام له ومكافأته على افعاله الايجابية فعلى سبيل المثال يمكن القول للطفل انه اذا لم يرتكب اى حماقة او خطا عند الذهاب الى الاصدقاء او تجمعات العائلة فانه سوف يحصل على مكافأة جيدة فهذا سوف يشجع الطفل العصبى على التصرف بطريقة ايجابية .

3- مراقبة بيئة الطفل :
من اهم اسباب السلوك العدوانى والعصبى للطفل هى البيئة المحيطة بيه ففى الكثير من الاوقات يكون مشاهدة الطفل لافلام بها الكثير من العنف او تواجده وسط اصدقاء عنيفين وعدوانين كل هذا يجعل الطفل عصبى وعدوانى حتى وان لم يكن هذا سلوكه الاصلى ولذلك من المهم مراقبة البيئة المحيطة بالطفل واذا فعل احد اصدقاءه فعل عدوانى يجب تفسير هذا السلوك للطفل واخباره بعواقبه فهذا سوف يساعد كثيرا فى التعامل مع الطفل العصبى .

4- القدوة :
افضل طريقة للتعامل مع الطفل العصبى هى وجود قدوة حسنة له فكثيرا ما نجد ان الاطفال الذين يتسمون بالعصبية والعدوانية يكزن ابائهم اة امهاتهم كذلك ونجد ان البيت الذى نشأ فيه الطفل لايحمل قدر من المودة والحب وانما يملؤه الصراخ والضرب ولذلك فأن وجود قدوة حسنة امام الطفل يقلدها فى افعالها سوف يساعد كثيرا على الحد من عدوانية وعصبية الطفل .

[/FONT]

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: