إعلان
إعلان
المطبخ

صحح معلوماتك – تحتوي الخضار المجمدة على فيتامينات أقل من الخضار الطازجة

إعلان

و الخضار المجمدة أيهما أفضل؟ وأيهما يحتفظ بالفيتامينات ؟ سؤال كثيراً ما يرواد الكثيرين منا

المعروف أن الحصول على فوائد الخضروات والفواكه بشكل كامل عند نضجها مباشرة لأن المحتوى الغذائي للخضروات يكون في أعلى مستوياته عند ذروة نضجها.

فوائد الخضار المجمدة

ولكن فى بعض الأحيان يستلزم نقل الخضروات والفواكه إلى مسافات بعيده وقد يضطر البعض لقطف الثمار قبل نضجها، فى هذه الحالة تكون الخضار المجمدة ذات قيمه غذائيه أعلى من الطازجه، لأن الثمار الطازجه الناضجة عند نقلها لمسافات بعيده تفقد الكثير من قيمتها الغذائية، كما أن الثمار التى تم قطفها بدون نضج لتستحمل النقل لمسافات بعيده أنها لم تحصل على محتواها الغذائي بشكل كامل.

فمثلا تفقد الطازجة نصف محتواها من حمض الفوليك بعد ثمانية أيام، كما تنخفض نسبة الفيتامينات والمعادن بداخلها لدى تخزينها بشكل خاطئ، وذلك بتعريضها للحرارة العالية والضوء.

إعلان

وهذا ينطبق بالطبع على الفواكه أيضاً ويرى خبراء التغذية أن جودة الفواكه التي تباع في المتاجر ليست عالية تماما، إذ غالبا ما يتم بيع الفواكه والخضروات قبل نضجها.

 

ولعل أهم ما يميز الفواكه والخضروات المجمدة هو أنه غالبا ما يتم قطفها بعد نضجها، وباستخدام الساخن يتم تقشيرها، ما يساعد على قتل البكتيريا وإيقاف بعض الأنزيمات النشيطة التي تتلف الفواكه والخضروات بشكل سريع. ومن ثم يتم تجميدها ما يساعدها على الاحتفاظ بمحتوياتها الغذائية كامله.

 

وتعتبر  الفواكه والخضروات المجمدة أفضل بكثير من المعلبة، لإن الخضروات والفواكه المعلبة تفقد الكثير من المواد الغذائية المهمة لدى حفظها داخل المعلبات.

نصيحه:  ينصح خبراء بتجنب شراء الفواكه والخضروات المجمدة إذا كانت مفرومة أو مطحونة، فمعالجة الخضروات والفواكه قبل تجميدها يفقدها الكثير من المواد الغذائية، فضلا عن ضرورة التأكد من أن الخضروات والفواكه المجمدة خالية تماما من مواد مضافة مثل الملح أو السكر أو الزبدة مثلا.

فائده اقتصاديه:  من ناحية أخرى يمكن أن يساعد شراء الفواكه والخضروات المجمدة على توفير المال، وهي الخيار الأفضل لمن يرغب بتناولها في غير مواسمها.

الخلاصه:

تحتوي الخضار المجمدة على الكمية نفسها أو أحياناً أكثر من الفيتامينات الموجودة في الخضار الطازجة؛ بمعنى آخر، هي لا تخسر الفيتامينات!

كيف؟ تجمد الخضار مباشرة بعد قطفها أي عندما تكون طازجة جداً مما يساعد في المحافظة على فيتاميناتها ومعادنها.

من جهة أخرى، تتعرّض الخضار الطازجة للضوء والهواء خلال عملية النقل وعلى رفوف البقالة مما يؤدي إلى خسارتها لبعض الفيتامينات والمعادن.

إذن، من الأفضل استهلاك الخضار الطازجة مباشرة بعد قطفها وفي حال لم تتوفر فتبقى الخضار المجمدة الخيار الأنسب.

ولهذا فإن الاعتقاد بأن الخضار المجمدة يحتوى على فيتامينات أقل من الخضار الطازجة أعتقاد خاطى.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى