إعلان
إعلان
موضوعات متنوعة

الدرس السادس ( كتابة الدراسات السابقة )

إعلان
[font=arial]هذا جزء مهم جدا فى خطة البحث وهو ان يتناول الباحث فى البداية مجموعة من القراءات القريبة من البحث الذى يقوم به فمثلا اذا تناول الدراسة عن ادارة موسسات رياض الاطفال يمكن ان يتناول دراسات سابقة تناولت ادارة رياض الاطفال فى البلاد المختلفة وعند عرض الدراسات السابقة نحدد اهداف الدراسة و المنهج المستخدم والنتائج التى توصلت اليها الدراسة [/font] [font=arial]مثال عن كيفية كتابة الدراسات السابقة فى الخطة [/font] [font=arial]نتناول فى البداية اسم الدراسة والسنة والعنوان كما فى المثال التالى [/font] [font=arial][font=arabic transparent][gdwl] [/gdwl][/font][font=arabic transparent][gdwl][/gdwl][/font][gdwl][/gdwl][gdwl][/gdwl][gdwl] [font=arial][font=arial][font=arabic transparent]دراسة أميمة حلمى[/font][font=arabic transparent] (1999): ( رياض الأطفال في مصر وفي فرنسا دراسة مقارنة في ضوء أهدافها .[/font][/color][/size][/font][/font][/size][/b][font=arial] [font=arabic transparent][font=arial]هدفت هذه الدراسة إلى : رصد الجوانب التي يمكن من خلالها تطوير الروضة المصرية ودفعها نحو تجاوز أزمتها الحالية ، كما وضحت العديد من الجوانب التي تتعلق بإدارة مؤسسات رياض الأطفال .[/font][/font][/b] [font=arial][font=arabic transparent]وسارت تلك الدراسة وفق الإجراءات المنهجية التالية[/font][font=arabic transparent] :[/font][/color][/size][/font][/b] [font=arabic transparent][font=arial]- العثور على الوثائق للتعرف إلى الأهداف المعلنة لرياض الأطفال في كل من مصر وفرنسا .[/font][/font] [font=arial][font=arabic transparent]- الرصد الميداني للممارسات التي تتم داخل رياض الأطفال المصرية والفرنسية .[/font][/font] [font=arabic transparent][font=arial]واستخدمت الدراسة المنهج المقارن لمعرفة نقاط القوة والضعف.[/font][/font] [font=arabic transparent][font=arial]ولقد توصلت هذه الدراسة إلى النتائج الآتية :[/color][/size][/font][/font][/b] [font=arabic transparent][font=arial]- أوضحت هذه الدراسة أن معلمات الروضة المصرية غير مؤهلات تأهيلا تربويا عاليا بنسبة 92,8 % كما لا يتوفر في العاملات بالروضة المصرية أي من الشروط اللازمة التي تؤهلهن بالعمل مع الأطفال.[/font][/font] [font=arial][font=arabic transparent]- بينت هذه الدراسة أن مصر تأخذ بالمركزية الواضحة في إدارة رياض الأطفال بها وعلى رغم من وجود مستويات إدارية مختلفة الإدارة على المستوى ( القومي والإقليمي والمحلي ) ولكل منهما اختصاصاتها في إدارة الروضة إلا أن الإدارة المركزية[/font][font=arabic transparent]العليا وحدها هي التي تملك اتخاذ القرار ولا تملك السلطات الأدنى سوى تنفيذ ما تمليه عليها الإدارة المركزية دون تعقيب[/font][font=arabic transparent].[/font][/font] [font=arabic transparent][font=arial]أما فرنسا فتأخذ بمبدأ مركزية التخطيط ولامركزية التنفيذ ، فوزارة التربية بفرنسا الممثلة للإدارة المركزية هناك هى التى تملك وحدها حق إعداد البرامج ، تحديد أهداف الروضة ، والمهارات التى ينبغى إكسابها الطفل فى الروضة وذلك حفاظا على وحدة وتماسك التعليم [/font][/font] [/font][/size][/gdwl][/font] [font=arial]وبعد العرض السابق وضحت كيفية صياغة الدراسات السابقة بتحديد اهداف الدراسة ومنهجها ونتائجها وبالتوفيق [/color][/font]

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. تعرفي انه فيه باحثين كتير بيهملوا موضوع الدراسات السابقة ده
    مع انه بيعتبر دليل على ان الباحث شاف كل اللي اتعمل
    وبيقدم هو فكر جديد وغير مكرر

    حقيقي موضوعاتك مفيدة جدااااا
    وتعتبر مرجع للباحث يفكره بالنقاط الاساسية اللي لازم يلتزم بيها
    جزاك الله كل خير على العلم النافع اللي بتقدميه

  2. موضوعك جميل يارحاب
    بس اسمحيلى انى اضيفلك نقتطين مهمين
    اولا ان اى دراسة سابقة بندرجها فى البحث او الدراسة بتاعتنا
    لازم بعد مانحدد اهدافها ونتائجها نذكر علاقتها بموضوع الدراسة او بالادق استفاد الباحث منها فى ايه
    كمان تعليق الباحث عليها ( وده علشان كتير من الباحثين بيعتمدوا فى جزء الدراسات السابقه على مجرد النقل وكأنه جزء روتينى يكتب لأكمال اجراءات الدراسة فقط )
    تانى شئ انتى مأوضحتيش المكان السليم لوضح جزء الدراسات السابقه فى الدراسة
    ويفضل وضعها بعد الاجراءات المنهجية للدراسة وذلك منعآ لتفتيت وحدة الاطار المنهجى
    وده رأى كتير من اساتذة البحث العلمى

    ولكى منى جزيل الشكر وفائق الاحترام
    وتقبلى مرورى وتعليقى
    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى