إعلان
إعلان
موضوعات متنوعة

الدرس الخامس ( تحديد منهج البحث )

إعلان
[font=arial]منهج البحث :[/size] [/size][/color][/font] [font=arial]يتم اختيار منهج البحث حسب نوع البحث [/size][/font][font=al-hotham][font=calibri]ويعد منهج البحث عنصراً رئيساً من عناصر البحث التربوي نظراً لأنه يفيد في تحديد الحالات التي يستخدم فيها منهج البحث، كما يفيد في تحديد الطريقة التي سيسلكها الباحث في جمع البيانات وتحليلها ومناقشتها وتفسيرها، ويفيد أيضاً في الحكم على جودة البحث [/font][/font] [font=calibri]ومن المناهج الشائعة فى البحث العلمى المنهج التاريخى والوصفى والتجريبى [/font] [font=calibri][/font] [font=calibri][font=al-mateen]أولاً: المنهج التاريخي:[/size] [/font][/size][/color][/font] [font=al-hotham][font=calibri]يعد المنهج التاريخي من المناهج العامة، حيث يستخدمه بعض الباحثين الذين يجدون ميلاً لدراسة الأحداث التي وقعت في الماضي القريب أم البعيد، وذلك من خلال الرجوع إلى مصادر معينة.[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]تعريف المنهج التاريخى :[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]هو”عبارة عن إعادة للماضي بواسطة جمع الأدلة وتقويمها، ومن ثم تمحيصها وأخيراً تأليفها؛ ليتم عرض الحقائق أولاً عرضاً صحيحاً في مدلولاتها وفي تأليفها، وحتى يتم التوصل حينئذٍ إلى استنتاج مجموعة من النتائج ذات البراهين العلمية الواضحة[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]أهمية المنهج التاريخى [/size][/color][/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]أ ــ يمكّن استخدام المنهج التاريخي في حل مشكلات معاصرة على ضوء خبرات الماضي.[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]ب ــ يساعد على إلقاء الضوء على اتجاهات حاضرة ومستقبلية .[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]جـ ــ يؤكد الأهمية النسبية للتفاعلات المختلفة التي توجد في الأزمنة الماضية وتأثيرها.[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]د ــ يتيح الفرصة لإعادة تقييم البيانات بالنسبة لفروض معينة أو نظريات أو تعميمات ظهرت في الزمن الحاضر دون الماضي.[/font][/font] [font=calibri][font=al-mateen]ثانياً: المنهج الوصفي:[/size] [/font][/size][/color][/font] [font=al-hotham][font=calibri]يواجه المتخصصون في المنهجية العلمية صعوبة في تحديد مفهوم للمنهج الوصفي أكثر من غيره من مناهج البحث؛ وذلك بسبب اختلافهم في تحديد الهدف الذي يحققه هذا المنهج: ما بين وصف الظاهرة إلى توضيح العلاقة ومقدارها، واكتشاف الأسباب الداعية لنشوئها[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]تعريف المنهج الوصفى :[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]يعرف المنهج الوصفي، “بأنه مجموعة الإجراءات البحثية التي تتكامل لوصف الظاهرة أو الموضوع اعتماداً على جمع الحقائق والبيانات وتصنيفها ومعالجتها وتحليلها تحليلاً كافياً ودقيقاً؛ لاستخلاص دلالتها والوصول إلى نتائج أو تعميمات عن الظاهرة أو الموضوع محل البحث[/font][/font] [font=rateb lotusb22][font=calibri]أهمية المنهج الوصفي: [/size][/color][/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]تتضح أهمية المنهج الوصفي فيما يلي[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]يوفر المنهج الوصفي بيانات عن واقع الظاهرة المراد دراستها، مع تفسير لهذه البيانات، وذلك في حدود الإجراءات المنهجية المتبعة، وقدرة الباحث على التفسير.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]يحلل البيانات وينظمها بصورة كمية أو كيفية، واستخراج الاستنتاجات التي تساعد على فهم الظاهرة المطروحة للدراسة وتطويرها.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]معني بعمل مقارنات؛ وذلك لتحديد العلاقات بين الظاهرة محل الدراسة والظواهر الأخرى ذات الصلة. [/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]يمكن استخدام المنهج الوصفي لدراسة الظواهر الإنسانية والطبيعية على حد سواء.[/font][/font] [font=calibri][font=al-mateen]ثالثاً: المنهج التجريبي:[/size] [/font][/size][/color][/font] [font=al-hotham][font=calibri]يعد المنهج التجريبي من أدق مناهج البحث التربوي؛ ذلك لأنه يعتمد على إجراء التجربة من أجل فحص فروض البحث، وبالتالي قبولها أو رفضها في تحديد علاقة بين متغيرين.[/font][/font] [font=rateb lotusb22][font=times new roman]تعريف المنهج التجريبي:[/size] [/color][/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]يقصد بالمنهج التجريبي، هو ذلك النوع من المناهج الذي يستخدم التجربة في اختبار فرض معين، ويقرر علاقة بين متغيرين، وذلك عن طريق الدراسة للمواقف المتقابلة التي ضبطت كل المتغيرات ما عدا المتغير الذي يهتم الباحث بدراسة تأثيره[/font][/font] [font=rateb lotusb22][font=times new roman]خطوات تطبيق المنهج التجريبي:[/size] [/color][/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]يتبع الباحث التربوي عدداً من الخطوات المرتبة عندما يريد أن يستخدم المنهج التجريبي. ويمكن توزيع هذه الخطوات إلى: خطوات عامة، أي يجوز تطبيقها مع أي منهج علمي، وخطوات خاصة، أي يقتصر تطبيقها على البحث الذي يستخدم المنهج التجريبي، وهي[/font][/font] [font=rateb lotusb22][font=calibri]أ ـ الخطوات العامة، وتتمثل في: [/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]تحديد ماهية المشكلة.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]مراجعة الكتابات ذات الصلة بمشكلة البحث.[/font][/font] [font=rateb lotusb22][font=calibri]ب ـ الخطوات الخاصة، وتتمثل في: [/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]تحديد مجتمع البحث، ثم عينة منه بواسطة الأسلوب العشوائي.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]اختبار عينة البحث في موضوع التجربة اختباراً قبلياً. [/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]تقسيم عينة البحث عشوائياً إلى مجموعتين، واختيار أحدهما عشوائياً لتكون مجموعة تجريبية.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]إخضاع المجموعة التجريبية للتجربة أو للمتغير المستقل، ومنع التجربة عن المجموعة الأخرى والتي تسمى بالمجموعة الضابطة.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]إجراء اختبار بعدي للمجموعتين: التجريبية والضابطة .[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]تحليل البيانات؛ بغية مقارنة نتائج الاختبار البعدي بنتائج الاختبار القبلي، باستخدام أسلوب إحصائي ملائم، وبالتالي تفسير النتائج.[/font][/font] [font=calibri][font=calibri]-[/font][/font][font=al-hotham][font=calibri]عمل ملخص للبحث، تعرض فيه أهم النتائج التي توصل إليها البحث، والتوصيات والمقترحات التي يقترحها الباحث.[/font][/font] [font=al-hotham][font=calibri]ويتوقف اختيار المنهج العلمي على ضوء اعتبارات أو أسس متفق عليها بين المهتمين بالمنهجية العلمية، من مثل: طبيعة البحث، وأهدافه، والإمكانات المتاحة.[/font][/font] هذه هى أهم المناهج التى تستخدم فى البحث العلمى وهناك مناهج مثل المنهج المقارن وهو يستخدم عند دراسة شىء فى بلدين أو أكثروهذا المنهج لتوضيح نقاط القوة والضعف

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. تسلمي حبيبتي على موضوعاتك المتميزة
    وأضيف كمان إن فيه المنهج الاحصائي
    والمنهج التحليلي
    بس بصراحة مش فاكرة تفاصيلهم
    الواحد أيام المذاكرة كان حافظ الحاجات دي لكن دلوقتي
    مش باقي غير ذكريات
    وبحاول انساها
    بس بجد موضوعاتك رجعتني للجو ده
    جزاك الله كل خير

  2. اختى نهاية سعيدة ان شاء الله هعمل فصل كامل عن الإحصاء التربوى
    وده علشان نوضح للباحثين متى نحتاج للإحصاء وهو طريقة لاستخلاص البيانات
    نستخدمة لاستخلاص البيانات وتفسير الدراسة
    هعمل عنه درس كامل ان شاء الله بس بعد الانتهاء من الخطة
    وانا ركزت على أهم المناهج التى تستخدم فى البحوث وخاصة البحوث الإنسانية
    وشكرا لكى اختى نهاية سعيدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى