إعلان
إعلان
أنتِ وأسرتك

التعامل مع المراهقين فن يجب تعلمه

إعلان
[FONT=Arial]

1- لابد ان ندرك حقيقة هامة وهى ان او لن يتقبلوا الأجبار على فعل سلوك او انتهاج نهج الأباء سواء فى ارائهم او او عاداتهم او طريقة تفكيرهم, فالأختلاف موجود بالفعل ولا يمكن اغفاله او تجاهله, لذا لابد من تقبل المراهق او المراهقة بالقدر الذى يسمح بأقامة علاقة مدودة بين الأباء والأبناء وبالتالى اكتساب
2- لايجب اسدء النصح والأرشاد للمراهق او المراهقة بأسلوب امر خاصة فى الأمور المتعلقة لالمشاعر والأحاسيس , ففترة المراهقة من اشهر سماتها المعروفة هى العناد وتصلب الرأى, فببعض المرونة من السهل كسب ود وصداقة الأبناء وبالتالى اسداء النصح والأرشاد بأسلوب مرن محبب نستطيع من خلاله اعطاء الأبناء المعلومات التى يحتاجونها لأتخاذ القرارات الصائبة .

3- لابد ان يضع الأباء انفسهم مكان ابنائهم, فلايجب مطالبة الأبناء بفعل اشياء تفوق قدراتهم او عكس وجهات نظرهم, فلابد ان يتعلم الأباء كيف يستطيعوا تغيير وجهات نظر الأبناء اولا قبل اسداء النصح لهم وليس العكس, حيث نرى كثيرا من الأباء يصروا على تنفيذ ابنائهم لبعض الأمور دون مراعاة وجهات نظر الأبناء, على اعتبار ان ما يفعلوه هو الأصلح.

4-لابد ان يدرك الأباء ان سنوات المراهقة عبارة عن سنوات التجارب واكتشاف الذات وتحديد الهوية وليست فترة عقاب وتوجية وردع للأبناء فليس المطلوب من المراهق او المراهقة ان يتصفوا بالكمال او ان يكونوا نسخة طبق الأصل من الأهل, فلابد ان يتقبل الأباء هذا الأختلاف.

5- تدنى تقدير الذات من المشاعر المؤلمة التى قد تدمر نفسية الأبناء فى فترة المراهقة واكثر الطرق المعاجة لها هو احتواء الأهل للمراهق والعمل على مساعدته لزيادة مهاراته واكتشاف قدراته التى لا يعرفها هو عن نفسه,. فهناك ابناء قد يشعروا بعدم الثقة فى النفس نتيجة شعورهم بمشاعر الأحباط نتيجة عدم تميزهم فى اى مجال من المجالات , فى هذه الحالة يجب على الأهل العمل على النهوض بقدرات وامكانيات الأبن من خلال الحاقة بالنوادى الرياضية والتعرف على ميوله الرياضية ايضا يجب العمل على شغل وقت فراغ الأبن وعدم تركه فريسة للأحباط والأكتئاب ولكن بشرط ان يكون هو من يقترح كيفية قضاء وقت الفراغ فى شيئ يفضله.

[/FONT]

إعلان
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى